موقع مکتب سماحة القائد آية الله العظمى الخامنئي

إفطار الصوم بأمر من الطبيب

سؤال: إذا أخبر الطبيب مريضاً بأن الصوم يضرّ به فلم يصم،  إلاّ أنه علم بعد عدة سنوات أن الصوم لم يكن مضرّاً به، وأن الطبيب قد أخطأ في إعفائه من الصوم، فهل يجب عليه القضاء والكفارة؟
جواب: إن كان حصل له خوف وقوع الضرر نتيجة إخبار طبيب حاذق وأمين، أو من منشأ عقلائي آخر فلم يصم، وجب عليه القضاء فقط.
 
700 /