موقع مکتب سماحة القائد آية الله العظمى الخامنئي
تحميل:

أحکام الخمس

  • الهبة، الهدية، الجوائز المصرفية، المهر والإرث
  • القرض، الراتب، التأمین والتقاعد
  • بیع الدار أو السیارة أو الأرض
  • الکنز، المعدن والحلال المختلط بالحرام
  • المؤنة
  • المداورة، المصالحة و اختلاط المخمس بغير المخمس
  • رأس المال
  • طريقة حساب الخمس
  • تعيين رأس السنة
  • ولي أمر الخمس
  • السادة والانتساب إليهم
    سهلة الطبع  ;  PDF
     
    السادة والانتساب إلیهم
     
    س159. والدتی من السادة، فلو تفضلتم ببیان الأمور التالیة:
    (1) هل أُعتبر من السادة؟
    (‌2) هل أولادی وإن نزلوا یُعتبرون من السادة؟.
    (3) ما هو الفرق بین مَن کان سیداً من جهة الأب ومَن کان سیداً من جهة الأم؟
    ج. المیزان فی ترتیب الآثار والأحکام الشرعیة للسیادة هو الإنتساب من جهة الأب، ولکن المنتسبین الی رسول الله (صلّی الله علیه وآله) من جهة الأم یُعتبرون أیضاً من أولاد الرسول الأکرم (صلّی الله علیه وآله).
     
    س160. هل أولاد العباس بن علی بن أبی طالب(ع) لهم أحکام سائر السادة، مثلاً هل یستطیع طلبة العلوم الدینیة المنتسبون الی هذه العائلة أن یتزیّوا بلباس السادة؟ وهل أولاد عقیل بن أبی طالب لهم نفس الأحکام؟
    ج. الذی ینتسب من جهة الأب الی العباس بن علی بن أبی طالب(علیه السلام) یکون سیداً علویاً، وکل من السادة العلویین والعقیلیین من الهاشمیین فلهم حق الإستفادة من المزایا الخاصة للسادة الهاشمیین.
     
    س161. أخیراً عثرت علی الوثیقة الشخصیة لأحد أبناء عم والدی، وقد دُوِّن اسم صاحب الوثیقة الشخصیة بعنوان سید، وعلی هذا ومع الإلتفات الی أن المشهور فی أوساط العشیرة هو أننا من السادة، ومع قرینیة الدلیل الذی حصلت علیه أخیراً فإننی أطلب رأیکم المبارک فی مسألة سیادتی؟
    ج. مجرد مثل هذه الوثیقة لأحد الأقرباء لا یعتبر حجة شرعیة علی سیادتک، فما لم تُحرز سیادتک بالإطمئنان أو استناداً الی حجة شرعیة لیس لک ترتیب الأحکام والآثار الشرعیة للسیادة.
     
    س162. لقد تبنّیت طفلاً وجعلت اسمه علیاً، ومن أجل أخذ الجنسیة له راجعت دائرة النفوس، وهناک أعطَوا لإبنی المتبنَّی لقب سید، وأنا ما قبلت هذا لأننی أخاف من جدی رسول الله(ص) والآن أنا بین أمرین، فإما أن أترک تبنّی هذا الطفل وإما أن أرتکب هذه المعصیة، معصیة قبول سیادة مَن لیس من السادة، فأی الطریقین أختار، أرجو إرشادی؟
    ج. لا تترتب علی التبنّی الآثار الشرعیة للبنوّة، والذی لا یکون سیداً من جهة والده الحقیقی، لا تجری علیه آثار وأحکام السیادة، ولکن علی أی حال فإن حفظ وتکفّل الطفل الذی لیس له کفیل عمل حسن جداً وراجح شرعاً.
  • موارد الصرف، الاستجازة، الهدية والراتب الحوزوي
  • متفرقات الخمس
  • الأنفال
700 /